يعتبر الروبوت صوفيا احد اكثر الروبوتات تطورا في عصرنا الحالي لقدرتها الهائلة على معالجة البيانات واجراء المحادثات بتقنية الاوامر الصوتية  وفق انظمة ذكاء اصطناعي معقدة قادرة اييضا على اعطاء التعابير والتفاعل مع المشاعر والتعرف على الاشخاص والاماكن ايضا مع امكانية  التذكر وحفظ البيانات ,  الروبوت مغلف بجلد من السلكون قادر على التفاعل معحركات الوجه الروبوت اثناء كلامه او حركة عيناه المزودتان بكاميرات قادرة على التعرف على الوجوه والاماكن 

 

اثارت صوفيا ضجة كبيرة عندما تم سؤالها عن اهدافها المستقبلية حيث اجابت بانها تريد تدمير البشرية  ولا نعلم بان هذه الاجابة اتت عن سبيل المزاح ام لا شاهدو الفيديو من المقابلة مع صوفيا

 

مؤسس المشروع ديفيد هانسون اكد مرارا بانه يسعى من خلال مؤسسته مختبر هانسون للربوتات لانشاء روبوتات قريبة للبشر قادرة على التعامل مع كبار السن او الاطفال او العمل في عمليات الدعم الفني والتعليم وغيرها من التطبيقات العملية ليتم تخصيصها في خدمة البشر